بيان صحفي

اطلقت جمعية بلدتي مبادرة " تجمع بلدتي " في كافة الأقضية اللبنانية في مطلع 2016 كمثال وتجربة والهدف منه الدفع والتمهيد نحو اللامركزية الإدارية على كامل الأراضي اللبنانية عبر جمع المعنيين والفاعلين بكل قضاء من احزاب وجمعيات وبلديات حول طاولة مستديرة لمناقشة مشاكل القضاء والحلول والتواصل في ما بينهم وما بين الدولة المركزية بشكل متواصل. وأمام ازمة النفايات المتراكمة عقد " تجمع بلدتي – المتن" اجتماع طارءى لتقييم الوضع الحالي لملف النفايات في القضاء بمشاركة النائب غسان مخيبر وفريق عمله من خبراء بيئيين في مكتب جمعية بلدتي في مزرعة يشوع - اليسار يوم الاثنين 29 اب 2016

وبعد المداولات يرى المجتمعون :

1- بموضوع تراكم النفايات في الشوارع ووقف الجمع من قبل سوكلين : يؤكد التجمع انه لا يزال بالإمكان تجميع النفايات لمدة ستة اشهر في الموقع المستحدث في الكرنتينا كما حصل اثناء الأزمة الأولى في بيروت في 2015 وانه لأمر مريب ان يتوقف الجمع من اليوم الثاني من ازمة المتن الحالية. نرى في هذا التصرف تعمية على المطالب المحقة في تحسين شروط وآلية المراقبة لخطة الوزير شهيب, يدفع ثمنها الشعب غاليا من قبل الدولة المفترض ان تتصرف كالأب الصالح بدل ان تستعمل وسائل ضغط سياسية لمنافع مشكوك بالمنتفعين منها.
2- بموضوع خلو خطة الحكومة من بعد استراتيجي لا مركزي ومستدام و بعد ان استمع التجمع الى شرح مفصل للنائب مخيبر عن خطة لإدارة ملف النفايات على مستوى القضاء والمستمدة من سلسلة لقاءات وخطط مقترحة كخلية الأزمة التي اقترحت من التجمع ولم تفعل والتي تعالج جذريا مشكلة اتخاذ القرار وحسن تنفيذه والشفافية في المراقبة والية معالجة المشاكل ألطارئة تؤكد ان تقاعس الدولة في اطلاق لامركزية فعلية مقررة منذ سنة 2006 وخلوها من آلية واضحة وعملية من ناحية الإدارة والتمويل والمراقبة هو السبب الرئيسي وراء تعثر الخطة وعدم السير بها ودعمها.

لذلك

1. يدعو التجمع البلديات واتحادي البلديات في المتن وكسروان لتحمل مسؤولياتهم في التطبيق الفعلي للامركزية الإدارية في ملف معالجة نفايات القضائين عبر حضورهم الفاعل في الملف وعملهم على انجاح اجتماع لجنة المال والموازنة المدعوين للمشاركة بإعمالها وهم الأولى بالمسؤولية.
2. اعتماد استراتيجية الخطة الشاملة اللامركزية المقترحة من قبل النائب غسان مخيبر ودعمها كخريطة طريق والتزام كل الاطراف بها تحت سقف الاتفاقات الدولية و مصلحة القضاء اولا وإبعاد التجاذب السياسي والمصالح الضيقة عنها.
3. يدعو التجمع الأحزاب والقوى السياسية للتضامن ولو لمرة اقله حول ملف يطال صحة وبيئة مجتمعات قضائي المتن وكسروان. وتامين الغطاء السياسي الشامل والموحد لإنجاح الخطة الشاملة اللامركزية المقترحة والتي يمكن اعتمادها فيما بعد لباقي الأقضية اللبنانية كمثال يحتذى لتطبيق اللامركزية الأدارية.


تفضلوا بقبول فائق الاحترام
منسق التجمع

جمعية بلدتي
المهندس شاكر نون